تحت شعار (الأمل بالعمل.. الأمل بالزراعة) انعقد الاجتماع الموسع لمجلس اتحاد فلاحي حمص

والروابط الفلاحية التابعة له، برعاية أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي للمحافظة الرفيق عمر حورية. وبحضور أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام للفلاحين أحمد هلال الخلف ومعين كاسب ومحمد عطية بلول، ورئيس مكتب الفلاحين الفرعي الرفيق نديم علي.

وناقش الاجتماع الواقع التنظيمي والاقتصادي والتسويقي للتنظيم الفلاحي في المحافظة.

وتلخصت مطالبات المشاركين بتخفيض أسعار المحروقات للمحاصيل الزراعية وتوفير مستلزمات الإنتاج وخاصة الأسمدة في الوقت المناسب وتخفيض أسعارها، والعمل على ترخيص الآبار على وضعها الراهن وتمويلها بقروض للانتقال إلى الري الحديث.

كما طالب الفلاحون بإعادة تأهيل مستودعات المصرف الزراعي في منطقة الرستن، وتسويق محصول نبات القبار عن طريق القطاع العام وذلك لحماية الفلاحين من براثن التجار.

ودعوا لإعادة تأهيل الصوامع وخاصة الصومعة المعدنية في مركز الحبوب بالقصير التي تعرضت للأعمال الارهابية لتسهيل عملية تسويق المحاصيل وتخفيف العبء على الفلاحين.

رئيس مكتب الثروة الحيوانية في الاتحاد العام للفلاحين معين كاسب، أكد أن تأخير الجرد يؤثر سلباً على الفلاح وخاصة مع تأخر الدورة العلفية، مشدداً على عدم استلام المواد دون الجودة المطلوبة.

ودعا الجمعيات الفلاحية لمخاطبة الاتحاد حول المشكلات بشكل خطي ومباشر لمتابعة القضايا وحلها.

بدوره رئيس مكتب التسويق في الإتحاد العام للفلاحين احمد هلال الخلف، دعا إلى تيسير أمور الفلاح خلال عملية التسويق وخاصة خلال اخذ وفحص العينة، منوهاً لأهمية التسويق التعاوني والفوائد التي تعود بها على الفلاح.

وأوضح أهمية متابعة عملية الإنتاج الزراعي من البداية الى النهاية وخاصة خلال زراعة المحاصيل الاستراتيجية.

أمين فرع حمص، أكد على مواكبة العمل ومتابعته لحل المشكلات والقضايا التي تواجه الفلاحين.

رئيس مكتب الفلاحين الفرعي في المحافظة الرفيق نديم علي، أشار إلى الوضع السياسي الراهن، مؤكداً أن الفلاحين هم الجنود المقاومين في بناء الوطن.

وأشاد بدور الفلاحين في زراعة أراضيهم لتأمين الغذاء لأبناء الوطن، مشدداً على العمل والمثابر لرفع سوية الانتاج كما ونوعا لكون القطاع الزراعي رافد اساسي لرفع عجلة الاقتصاد السوري.

وأكد مديرو الزراعة ومؤسسة الحبوب والأعلاف والمصرف الزراعي التعاوني في معرض ردهم على مداخلات المشاركين على بذل المزيد من الجهود لتذليل الصعوبات التي تعترض عمليات التسويق.

بدوره رئيس اتحاد فلاحي حمص سليمان عز الدين قدم لمحة عن الوضع الزراعي في المحافظة وآلية العمل، مؤكداً على متابعة العمل الزراعي للمساهمة بالأمن الغذائي للوطن.

حضر الاجتماع عدد من أعضاء قيادة فرع حمص للحزب، أعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد فلاحي حمص وعدد من أعضاء مجلس الشعب.

جديد النشاطات